منتدى مدرسة الأبناء بسكن الضباط بالطائف


    م نقصائد عيضه السفياني الثقفي

    شاطر
    avatar
    الحميدي

    المساهمات : 64
    تاريخ التسجيل : 14/01/2009

    م نقصائد عيضه السفياني الثقفي

    مُساهمة من طرف الحميدي في الأربعاء يناير 14, 2009 10:32 pm

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

    حقيقة لم أجد ما أكتب في الشاعر المبدع عيضة السفياني ... فقط أكتفيت بما ذكر سابقا ..

    هناااا بعض من قصائد هذا المبدع ( عيضه السفياني )

    :

    :

    ( لحـــظـــــة مـقـتــلــــــــي )القصيده التي شارك بها في التصفيات الأوليه في شاعر المليون
    :

    :

    هذا الصباح.. إحباط. مظلم, مختنق فيـه الصبـاح
    وأنا أتنفس فيـه.. حـزن أمـي علـى مستقبلـي

    أنزع من أنفاسي عتاب أمـي كمـا نـزع الرمـاح
    محبط.. وصدري قبل حزن أمي بحزنـي ممتلـي

    ذهبت عنها مثل صوت الناي فـي وجـه الريـاح
    حتـى تلاشـى.. وإبتـدا مـن ذاكرتهـا ينجلـي

    أسمع دبيب الصبح.. قبل الصبح.. يتنحنـح "فـلاح"
    وأشعل بياضي في سواد الصبح.. لحظـة مقتلـي

    ليت الوفا.. في كلمة الإنسان.. ما هو فـي النبـاح
    وأرمي كلام العقل من "عقلي" علـى درب أجهلـي

    فقدت في هـذي المدينـة.. لـذة الحـب المبـاح
    فيها صفيـر (البلبلـي) مـا هـو صفيـر البلبلـي

    كنت أندهش والطير ينفض في النعاس من الجنـاح
    واليوم.. أحس بدهشة الأشيـاء.. تمـوت بداخلـي

    نبضي بصدري.. ما هو من نبض الحياة من الجراح
    مثـل المدينـة فـي مواجعهـا.. مواجـع تختلـي

    أذكر "لغيري" قلت : باب الطيـش مفتـاح النجـاح
    هذا جنون العقل "يـا غيـري" نزعتـه لـك ولـي

    نذرت لـأفسد.. كل شيٍ في فسـاده لـي صـلاح
    بيني وبين الناس غربـة نـار سـوداء.. تصطلـي

    ما عدت أحس الصبح مثل الصبـح بوابـة سمـاح
    خرجت محبط من صباحاتي ومحبـط مـن هلـي

    محتار في هـذا الصبـاح أتنفسـه مثـل الصبـاح
    ولا أتنفس فيـه.. حـزن أمـي علـى مستقبلـي ..!!

    :
    :



    ( إنســـــــانية الطـــــــــين )

    :
    :

    الأرض روح إنسان روحه من الطين
    يحمل لها صوره وصـوره بعينـه!

    يرحل, وترحل فيه من وين لـويـن
    واصبح مدينـة ساكنـه فـي مدينـة

    الأرض نفس الأرض/ والناس وجهين
    إنسان فيه (أخلاق) وإنسان (طينـة)

    يا نخلـة التاريـخ تبقيـن.. تبيقيـن
    في داخلـي مثـل القصايـد سجينـة

    اهز جذعك ويتساقط علـى ايديـن..
    إنسان مـن جوعـه تجعـد جبينـه

    احيان امـد يديـن ليديـن مسكيـن
    واحيان مـا تصـل يدينـي يدينـه

    بيني وبينه جـرح غايـر وسكيـن
    قـادر ولا نـي قـادر. الله يعيـنـه

    الهم / والتغريب/ والفقـر/ والديـن
    يهـذي بهـا الرجـال بينـه وبينـه

    محبط / مشتت/ ممتلي بالحزن لين..
    فاضت عيونـه بالحـزن والضغينـه

    يمره الهامـور مـاعطـاه قرشيـن
    إنسان , ( وإنسانيتـه مـا تدينـه)!!

    والعابد الزاهد علـى هيئـة الديـن
    ..(يمر في ثوب الـورع والسكينـة)

    قلت: الفرج, قال الفرج: (خل بعدين)
    قلت: الأمل, قال الأمـل: (فاقدينـه)

    هذا أنت. محبط منطفي قابقوسيـن..
    مني وانا أكتب لك قصيـدة حزينـه

    خلك معي نبقى كذا!! وضعنـا زيـن
    مهمـا تغيـر زود الحـال طيـنـة
    :

    :

    ( الضــمــيــر المـــتصــل )

    :

    :

    يا ضميري الحيَ.. أنا كيف أقتنع قبل اقتناعك ؟!
    وأنت في صدري سألت ولا سألت بدون داعي !!

    حول هذا الوضع تسألني تقل: كيف انطباعـك ؟!
    وأنا أقول: الوضع باقي وانطباعـي.. انطباعـي

    الزمن نفس الزمن والكون ضايـق بـ أتساعـك
    يا ضميري وانكسارك من تداعـي فـي تداعـي

    يا صباح الخير طال الليل من يوجـس شعاعـك
    كل ما أشرق شمس من دونك يوقفهـا ذراعـي

    ليه يا حظي كذا؟!! في يـوم ميـلادك وداعـك
    أمس نفس اليوم يجرح في شعوري مـا يراعـي

    إعص وقتك يا قصيدي ما خبرت الوقت أطاعـك
    ما قدرت "أشوه" أخلاقـي ولا "أغيـر" طباعـي

    كلما أكتب يـا زمانـي عنـك يلبسنـي قناعـك
    وإن كتبتك يا زمانـي مـا كتبـت إلا ضياعـي

    الحروف أشواك منها يا زمن عنـد انتزاعـك..
    في الدقيقة أحس لي ستين شوكة فـي نخاعـي

    هاك فكري يا زمانـي وادخـر فكـري متاعـك
    بين حين وبين حين أحيان أكون إنسـان واعـي

    في اتصالك يا ضميري هَم ناس "وفي انقطاعـك
    ناس تأكل لحم ناس وناس تستوطـن مراعـي "

    اقتنعت في "طيع وقتك ما خبرت الوقت أطاعك"
    واكتشفت إن الضمير المتصل عكـس اقتناعـي

    :

    :

    ( طلع الغرب علينا .. من ثنيات الخداع )

    :

    :

    إنفجار..
    .
    .
    إعتقال.
    .
    .
    إنتحار..
    .
    .
    احتلال

    هكذا يمضي نهار وهكذا يطلع نهار
    بسم ترسيخ السلام..
    ونزع أسلحة الدمار

    يا بلاد الرافدين
    ما هو ذنبك لا سلاح ولا يدين
    ولا ملاذ ومن جروحك عن جروحك تهربين
    يا بلاد الفرس من غير أي فارس
    ما هو ذنبك..
    الحرامي فيك مستوطن ومستعمر وحارس
    ما هو ذنبك.
    يوم حط الذنب كله فوق جنبك

    يا بلاد الرأس تحت الكتف
    من على وجهك على وجه العروبة .. "تف"


    ما تخـون الأرض يـا بغـداد
    ما يخون غير اللي فوق الأرض

    انحنيـنـا والجـبـال أوتــاد
    لين صار الطول مثل العـرض

    يـا بـلادي والجـروح جيـاد
    صارت الكلمة علينـا فـرض



    قلت: من شكلك من يا" رأس ذيل الحرب"
    قال: "رأس الذيل" رأس الغرب ما هو الشرق
    و"ذيل رأس" الحرب رأس الشرق ما هو الغرب
    وبرغم طول الدرب
    شف بحجم الفرق.. كان وجه الشبه ما كان حجم الفرق

    يا صباح الدمع والتغريب من فقدان حي
    والدخان المنبعث من كل حي
    يا ملامح وجه بغدادي تساقط في الطريق
    يا شوارع ما تنام إلا سهر
    ولا تشوف إلا حريق
    يا مساجد
    ما تعرف إنسان ساجد
    ما تعرف إلا صلاة بلا سجود ولا ركوع
    ولا تعرف من الخشوع
    إلا خشوع الخوف من خوف الخشوع
    حزن يستوطن رصيف
    وناس تأكل بعض ما تكل رغيف
    يا طفل بدري تجاعيد الزمن بانت عليك
    جيت تمسح في الغبار اللي على وجهك
    ولا مسحت إلا الغبار اللي تراكم في يديك
    ماعليك
    الغرب رأسك والعرب رجليك !!

    يا شعوبٍ ما تعرف من الحياة إلا الممات


    طلع الغـرب علينـا
    من ثنيـات الخـداع

    وجب الزحف إلينـا
    من بقاع إليـا بقـاع

    أيها المأمـور فينـا
    ما لهـذا الأمـر داع

    لو زمام أمرك فدينا
    لا تطـاع ولا تبـاع

    يا مريكـا أمركينـا
    من النخاع إليا النخاع



    صرخت يا بغداد
    وتفجرت كل الجهات أبواب
    الأرض والتاريخ لمظفر النواب
    والجرح والسكين للسياب
    وناديت يا بغداد
    واستنبتت كل البلاد أوتاد
    من صرخة العقاد
    وناديت يا بغداد يا بغداد يا بغداد
    وإلتفت الأعناق بـ الأعناق تتساقط مطر
    مطر..
    .
    .
    مطر
    .
    .
    مطر
    ولا عاش غير" أحمد مطر"
    و"مظفر النواب" و"السياب "و " العقاد"
    من المنفى ليا الميلاد













    تقبلوا تحياتي

    اخوكم وابنكم الطالب/ سلطان بن سالم الحميدي من الصف/3م ب

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 12:31 am